الموسوعة الإدريسي رحمه الله

هو محمد بن محمد بن عبد الله بن إدريس، ويلقب الشريف الإدريسي. (1100 – 1166 م).

أكبر جغرافي عرفته الحضارة الإسلامية، وأكبر جغرافيي عصره على الإطلاق.

قام برحلة طويلة في أوروبا وآسيا الصغرى وحوض البحر المتوسط، ثم استقر في بلاط الملك روجر الثاني في صقلية، وهناك صنع كرة فلكية من الفضة، وخريطة للعالم حضرت على أسطوانة من الفضة الخالصة أيضًا.

كما وضع لروجار الثاني كتابًا سماه (نزهة المشتاق في اختراق الآفاق) أكمله سنة ١١٥٤م، وهو وصف للأرض اعتمد فيه على مشاهداته الخاصة، وعلى تقرير بعض الأفراد الذين بعثهم روجار في شتى النواحي يصاحبهم الرسامون، وجعل الإدريسي يتلقى ما يعودون به ويسجله.

وكان كتابه هذا أهم الأعمال الجغرافية في عصره، وهو أصح كتاب ألفه المسلمون في وصف بلاد أوروبا وإيطاليا.

وقد أخذ عنه كل من كتب عن الغرب من علماء المسلمين، وقد ترجم إلى الفرنسية ترجمة بها أخطاء كثيرة، كما ترجم إلى اللاتينية والإنجليزية والألمانية، وطبعت ملخصاته باللغة العربية.

وكان الإدريسي أول من يضع الخرائط الدقيقة في العالم أجمع.

ويعتبر هذا الكتاب بالإضافة إلى خريطة العالم أهم أعمال الإدريسي على الإطلاق.

وصف لأعماله: بلغ الإدريسي درجة عالية من التمكن والاقتدار في وصفه للبحر المتوسط والبلاد المحيطة به، وكذلك وصفه للقارة الأوروبية وأقاليمها.

وعند وضعه لخريطة العالم، وضعها على أساس علمي معقول سابق لعصره، فقسم الجزء الشمالي للكرة الأرضية إلى سبع مناطق مناخية.

وقسم كل جزء إلى عشرة قطاعات متساوية في عدد خطوط الطول بها.

ورسم لكل قطاع من هؤلاء السبعين خريطة مستقلة.

وبجمع السبعين خريطة كون خريطة العالم.

فجاءت في أدق وأفضل صورة وتعتبر أفضل خريطة العالم في عصره، وخرائط الإدريسي تقوم على معرفته القوية بكروية الأرض، وقد استمد أصول هذه المعرفة من المصادر الأوروبية الإسلامية معًا وتناولها بالتصحيح القائم على الخبرة الشخصية التي حصل عليها خلال رحلاته وما جمعه من معلومات خلال تلك الرحلات.

وتعتبر خرائط الإدريسي أساسًا لما رسم بعدها من خرائط في عصر النهضة.

والصيدلة أيضاً: وللإدريسي كتاب في الصيدلة أسماه: (الجامع لصفات أشتات النبات) ساعدته معارفه الجغرافية في جمعه، وقد أشار فيه الإدريسي إلى أنه استعان بكثير من كتب سابقيه في العقاقير، وقد استفاد منه ابن البيطار.

وأشار الإدريسي في هذا الكتاب إلى فائدة (360) نوعًا من النبات في تركيب الأدوية.

وله أيضًا: (روض الأنس ونزهة النفس) ويعرف بـ (المالك والمسالك)، و (أنس المهج وروض الفرج).

لمحات عنه:

-ولد في سبتة في المغرب، ومات فيها أيضًا.

– نشأ وتعلم في قرطبة.

بتصرف من كتاب: 100 عالم غيروا وجه العالم – أ كرم عبدالوهاب – ص (37).

ودمتم سالمين

فريق د.مجدي العطار dralatar.com

معرفة قيم مهارات الكترونية مجانية

18/11/2019

0ردود على "الموسوعة الإدريسي رحمه الله"

    اترك رسالة

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    نبذة عنا

    نحن جيل جديد مشرف على موقع تعليمي عبر الانترنت يسير بالأصالة نحو المعاصرةاقرأ المزيد
    جميع الحقوق محفوظة فريق د.مجدي العطار © 2017
    X