شيخ المجاهدين “أحمد ياسين” رحمه الله

مولده ونشأته:

هو الشيخ أحمد إسماعيل ياسين الذي ولد في جورة عسقلان قضاء المجدل عام ۱۹۳۸م.

ليعيش بعدها مدة من شظف العيش وقسوته؛ فقد مات والده وهو ابن خمس سنين، واضطر إلى اللجوء إلى قطاع غزة عقب هزيمة عام 1948م، وهو لم يتجاوز العاشرة من عمره.

واقتات هو وأهله ما كان يتبقى من معسكرات الجيش المصري هناك، ثم كانت ثالثة المآسي في عام ۱۹۵۲م حين تعرض لحادثة وهو ابن الرابعة عشرة أثناء ممارسته الرياضة مع بعض أقرانه؛ حيث أصيب بكسر في فقرات العنق، نتج عنه شلل جميع أطرافه شللا تامّا؛ ليعرف حينها أنه سيبقى رهين الكرسي طيلة حياته.

كما عانى الشيخ المجاهد خلال حياته كذلك إضافة إلى الشلل التام، من أمراض عديدة منها فقدان البصر في العين اليمنى بعدما أصيبت بضربة أثناء جولة من التحقيق على يد المخابرات الصهيونية في مدة سجنه، وضعف شديد في قدرة إبصار العين اليسرى، والتهاب مزمن بالأذن وحساسية في الرئتين وبعض الأمراض والالتهابات المعوية الأحرى.

إلا أن هذا الشلل وهذه الأمراض لم تثن عزيمة الشيخ فترك الشيخ الدراسة لمدة عام ( ۱۹٤٩ – ۱۹٥٠ ) ليعين أسرته المكونة من سبعة أفراد عن طريق العمل في أحد مطاعم الفول في غزة، ثم عاود الدراسة مرة أخرى.

فأكمل تعليمه الثانوي في العام الدراسي ۱۹٥٨/٥٧م، ثم نجح في الحصول على فرصة عمل رغم الاعتراض على حالته الصحية؛ فعمل مدرسًا للغة العربية والتربية الإسلامية، ثم عمل خطيباً ومدرساً في مساجد غزة، أصبح في ظل الاحتلال أشهر خطيب عرفه قطاع غزة لقوة حجته وجسارته في الحق.

استشهاده:

استشهد الشيخ أحمد ياسين، وهو يبلغ الخامسة والستين من عمره، بعد مغادرته مسجد المجمع الاسلامي الكائن في حي الصبرة في قطاع غزة، وأدائه صلاة الفجر في يوم الأول من شهر صفر من عام ۱٤٢٥ هجرية الموافق ۲۲ مارس من عام ۲۰۰4 ميلادية بعملية أشرف عليها رئيس الوزراء الإسرائيلي آرئيل شارون، حيث قامت المروحيات الإسرائيلية التابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي بإطلاق صواريخ تجاه الشيخ المقعد وهو في طريقه إلى سيارته مدفوعاً على كرسيه المتحرك من قبل مساعديه، فسقط الشيخ شهيدًا في لحظتها وجرح اثنان من أبناء الشيخ في العملية، وقُتل 7 من مرافقيه.

وبعد استشهاده سالت الدموع بغزارة من عيون الفلسطينيين والمسلمين حزنًا على فراق الشيخ أحمد ياسين رحمه الله.

23/03/2020

0ردود على "شيخ المجاهدين "أحمد ياسين" رحمه الله"

    اترك رسالة

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    نبذة عنا

    نحن جيل جديد مشرف على موقع تعليمي عبر الانترنت يسير بالأصالة نحو المعاصرةاقرأ المزيد
    جميع الحقوق محفوظة فريق د.مجدي العطار © 2017
    X