فضل قراءة القرآن في رمضان

كان السلف الصالح رحمهم الله، يخصصون جزءًا كبيراً من وقتهم في رمضان لقراءة القرآن.

حتى قال الزهري رحمه الله: إذا دخل رمضان، فإنما هو قراءة القرآن، وإطعام الطعام.      

وكان أصحاب النبى صلى الله عليه وسلم يقومون الليل في رمضان بالسور الطويلة التي تتعدى بالمائة آية أو تزيد، وكانوا يستندون على العصى من طول القيام فى هذا الشهر الكريم.

وكان الإمام مالك رحمه الله إذا دخل رمضان أغلق كتب الحديث، والفقه، وغيرها، ولايشتغل إلا بالقرآن.

قال تعالى: “إِنَّ الَّذِينَ يَتْلُونَ كِتَابَ اللَّهِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَأَنفَقُوا مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرًّا وَعَلَانِيَةً يَرْجُونَ تِجَارَةً لَّن تَبُورَ” (فاطر/29).

وقال صلى الله عليه وسلم: “إقرؤوا القرآن، فإنه يأتي يوم القيامة شفيعاً لأصحابه” رواه مسلم.

15/05/2020

0ردود على "فضل قراءة القرآن في رمضان"

    اترك رسالة

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    نبذة عنا

    نحن جيل جديد مشرف على موقع تعليمي عبر الانترنت يسير بالأصالة نحو المعاصرةاقرأ المزيد
    جميع الحقوق محفوظة فريق د.مجدي العطار © 2017
    X