أمهات أيتام رائعات في زمن النبي صلى الله عليه وسلم

1: الصحابية الجليلة غزية رضي الله عنها، يقول ابنها بشر: استشهد أبي مع النبي صلى الله عليه وسلم، فمر بي صلى الله عليه وسلم، فقال لي: “أما ترضى أن أكون أنا أبوك، وعائشة أمك”، قلت: بلى بأبي أنت وأمي يا رسول الله. (البيهقي).

2: الصحابية الجليلة زينب بنت معاوية رضي الله عنها، كان عندها أيتام، ثم تزوجت من الصحابي الجليل عبد الله بن مسعود رضي الله عنه، فأعانها على كفالتهم.

قالت زينب: سمعت النبي صلى الله عليه وسلم، يقول: تصدقن يا معشر النساء، ولو من حليكن”، فقلت: يا رسول الله، أتجزئ الصدقة على أيتام في حجري؟، فقال صلى الله عليه وسلم: “نعم، ولك أجران، أجر القرابة وأجر الصدقة” (صحيح البخاري).

3: أم المؤمنين أم سلمة رضي الله عنها، قالت : أتاني أبو سلمة يومًا من عند رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقال : لقد سمعت من النبي صلى الله عليه وسلم قولًا فسررت به، قال: “لا يصيب أحدًا من المسلمين مصيبة فيسترجع عند مصيبته، ثم يقول: اللهم أجرني في مصيبتي، واخلف لي خيرا منها، إلا فعل ذلك به”.

قالت أم سلمة: فحفظت ذلك منه، فلما توفي أبو سلمة استرجعت، وقلت: اللهم أجرني في مصيبتي، واخلفني خيرًا منه، ثم رجعت إلى نفسي، قلت: من أين لي خير من أبي سلمة؟.

فلما انقضت عدتي، استأذن عليّ رسول الله صلى الله عليه وسلم، فأذنت له، فوضعت له وسادة أدم حشوها ليف، فقعد عليها، فخطبني إلى نفسي، فلما فرغ من مقالته، قلت: يا رسول الله، ما بي أن لا تكون بك الرغبة فيّ، ولكني امرأة في غيرة شديدة، فأخاف أن ترى مني شيئًا يعذبني الله به، وأنا امرأة قد دخلت في السن، وأنا ذات عيال”، فقال صلى الله عليه وسلم: “أما ما ذكرت من الغيرة، فسوف يذهبها الله عز وجل منك، وأما ما ذكرت من السن، فقد أصابني مثل الذي أصابك، وأما ما ذكرت من العيال، فإنما عيالك عيالي”.

قالت: فقد سلمت لرسول الله صلى الله عليه وسلم، فتزوجها رسول الله صلى الله عليه وسلم.

فقالت أم سلمة رضي الله عنها: فقد أبدلني الله بأبي سلمة خيرًا منه رسول الله صلى الله عليه وسلم.

4: الصحابية الجليلة أم حبيب بنت سعيد، رضي الله عنها، كفلت ولدها عبد الله بعد وفاة زوجها شماس بن عثمان، وقد استشهد رضي الله عنه في غزوة أحد.

5: الصحابية الجليلة الصعبة بنت رافع رضي الله عنها، كفلت ولدها عبيد الله بعد استشهاد والده في أحد.

6: الصحابية الجليلة هند بنت سماك رضي الله عنها، كفلت أيتام زوجها سعد بن معاذ من زوجة أخرى.

7: الصحابية الجليلة النوار بنت مالك رضي الله عنها، كفلت ولدها زيد بن ثابت، وقد كان يتيمًا رضي الله عنه، ثم تزوجت أمه من الصحابي الجليل عمارة بن حزم رضي الله عنه، فأعانها في كفالة وتربية زيد بن ثابت الصحابي الكبير.

8: الصحابية الجليلة أم سليم بنت ملحان رضي الله عنها، كفلت ولدها الصحابي الجليل أنس بن مالك رضي الله عنه.

9: الصحابية الجليلة أسماء بنت عميس رضي الله عنه، كفلت أولادها الأيتام.

بتصرف من روائع كتاب:

رعاية الأيتام

د.عبد المعز فضل

دمتم سالمين 💐

جمعية اليتيم المبدع

فريق د.مجدي العطار🧂

معرفة قيم مهارات مجانية

*فإني قريب* أكرمونا بدعوة صادقة

0 responses on "أمهات أيتام رائعات في زمن النبي صلى الله عليه وسلم"

Leave a Message

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

من نحن

نحن فريق مشرف على موقع تعليمي الكتروني
ونقدم كافة الخدمات والدورات التربوية والتنمية البشرية

عدد الزوار

0087521
Visit Today : 586
Visit Yesterday : 1044
Total Visit : 87521
Total Hits : 1705255

المشتريات

top
جميع الحقوق محفوظة  © فريق د. مجدي العطار 2017- 2020