المتقعر أبو علقمة النحوي

كان هناك شخص اسمه أبو علقمة النحوي، متقعر في اللغة، أي يتكلم بالألفاظ الغريبة.

كان له خادم، أتعبه تقعر أبو علقمة، فقد كان لا يفهم عنه كثيرًا من الألفاظ.

وذات ليلة استيقظ أبو علقـمة، فنادى على الخادم، وقال: أصقعت العتاريف؟.

لم يفهم الخادم، لكنه أراد أن يلقن أبا علقمة درسًا؛ يمنعه من هذا التقعر.

فقال الخادم: زقفيلم، فتعجب أبو علقمة، وقال: يا غلام، وما زقفيلم؟!.

فقال الخادم: وما أصقعت العتاريف؟.

فقال أبو علقة: أردت أصاحت الديكة؟، قال الخادم: وأنا أردت لم تصح!.

ويومًا ما، أصابت عين أبي علقمة علة، فذهب إلى الطبيب.

قال للطبيب: أكلت من لحوم هذه الجوازئ، فقسات منها قسأة، أصابني منها وجع، من الوابلة إلى داية العنق، ولم يزل ينما حتى خالط الخلب وألمت منه الشراسيف.

وقف الطبيب متعجبًا، فقال له: أعد، فأعاد، فلم يفهم الطبيب.

لكن الطبيب قال: خذ حرقفًا وشرقـفًـا، وزهرقه ورقرقسه، واغسله بماء روس، واشربه بماء الماء.

قال أبو علقمة: أعد علي، فوالله ما فهمت شيئًا.

قال الطبيب: لعن الله، أقلنا إفهامًا لصاحبه!.

بتصرف من روائع كتاب: التربية في مدرسة النبوة – الشيخ محمد متولي الشعراوي

دمتم سالمين 💐

فريق د.مجدي العطار🧂

معرفة قيم مهارات مجانية

*فإني قريب* أكرمونا بدعوة صادقة

0 responses on "المتقعر أبو علقمة النحوي"

Leave a Message

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

من نحن

نحن فريق مشرف على موقع تعليمي الكتروني
ونقدم كافة الخدمات والدورات التربوية والتنمية البشرية

عدد الزوار

0087543
Visit Today : 608
Visit Yesterday : 1044
Total Visit : 87543
Total Hits : 1706237

المشتريات

top
جميع الحقوق محفوظة  © فريق د. مجدي العطار 2017- 2020