المحامون في زماننا

المحامي جزء من المجتمع، فالمجتمع قسمان، قسم يقدم القيم، وقسم يقدم المصالح.

وغلب في زماننا تقديم المصلحة على القيم.

وإذا كان المحامي من النوع الثاني، فالأسلوب الذي يتبعه الإصرار على كسب دعوى موكله.

فإنه يظهر كل الأدلة التي تساعده في الفوز بالقضية.

ويخفي كل ما يعثر عليه من أدلة، تدعم وجهة نظر خصم موكله.

والواقع يشهد أن محامين القسم الأول، وهم الذين يرفضون الترافع في قضايا لم يقتنعوا بعدالتها، قليلون.

والأكثرية تبحث عن نصوص قانونية وسوابق قضائية تدعم قضايا موكليهم.

وهذا الطريق في التعامل مع الحقائق بعيد عن طريق المسلم الحر الأمين.

بتصرف من روائع كتاب

تكوين المفكر – د.عبد الكريم بكار

دمتم سالمين 💐

أكاديمية شفاعة – تنمية بشرية

فريق د.مجدي العطار🧂

معرفة قيم مهارات مجانية

*فإني قريب* أكرمونا بدعوة صادقة

0 responses on "المحامون في زماننا"

Leave a Message

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

من نحن

نحن فريق مشرف على موقع تعليمي الكتروني
ونقدم كافة الخدمات والدورات التربوية والتنمية البشرية

عدد الزوار

0146569
Visit Today : 567
Visit Yesterday : 1354
Total Visit : 146569
Total Hits : 2870056

المشتريات

top
جميع الحقوق محفوظة  © فريق د. مجدي العطار 2017- 2020