قصة سلة البطاطا خير أم سلة التين؟

جاء والي جديد إلى المدينة، فبدأ الناس بالسلام عليه، وارسال الهدايا الثمينة له.

ذهب إليه أحدهم، بثمرة من الأناناس.

تضايق الوالي من الهدية، لكن كظم غيظه، وقال: أتعلم على الرغم من بساطة هديتك إلا إنك تستحق عليها مكافئة، فأمر باعطاء الرجل كيسًا من المال.

فرح الرجل بالمال، وقال في نفسه: سأعود من الغد وآخذ معي هدية أخرى، وأحصل على كيس آخر من المال.

ولما كان الغد، لم يجد شيء في البيت، سوى القليل من البطاطا.

وضع البطاطا في سلة، وذهب إلى قصر الوالي.

في الطريق، رآه صديقه، وسأله عن البطاطا، فأخبره القصة.

فأخبره صديقه أن هذا ليس من مقام الوالي، فأخذ البطاطا، وأعطاه تينًا بدلًا عنها.

وبالفعل ذهب الرجل إلى الوالي، ومعه سلة التين.

لما رآه الوالي، لم يتمالك نفسه هذه المرة من الغضب على رخص الهدية.

فأمر الجنود أن يضربوا الرجل بالتين على رأسه.

وبينما هم يضربوه بالتين، والرجل لا يزيد عن قوله: الحمد لله، والشكر الله.

مع حمد وشكر الرجل، تأثر الوالي، وأمر الجنود أن يتوقفوا، وعلم أن الرجل من الأولياء الصالحين.

فاعتذر منه، وأجلسه بجواره.

ولما انفض المجلس، وخرج الناس، أوقف الوالي الرجل، وقال له: يا سيدي الصالح، أريد أن أسأل، إذا سمحت لي.

قال الرجل: تفضل، يا مولاي، قال الوالي: عندما ضربك الجنود بالتين، لماذا حمد الله وشكرته؟.

ابتسم الرجل، والوالي ينتظر الإجابة بشوق، حتى يتأدب بصلاح هذا الرجل.

قال الرجل: حمت الله تعالى، أن أخذت بنصيحة صديقي، وإلا لشق رأسي، وفقأت عيني، وكسر أنفي.

قال الوالي: لم أفهم؟، قال الرجل: أحضرت لك اليوم سلة بطاطا، فأخبرني صديقي أن هذا غير مناسب، فاستبدلها بالتين!.

ضحك الوالي كثيراً، وقال: أريدك في مجلسي كل يوم، فقد أدخلت السرور على قلبي، وإنني مملت من كلام العقلاء، وكم أحتاج إلى طرائف الظرفاء.

دمتم سالمين 💐

فريق د.مجدي العطار🧂

معرفة قيم مهارات مجانية

*فإني قريب* أكرمونا بدعوة صادقة

0 responses on "قصة سلة البطاطا خير أم سلة التين؟"

Leave a Message

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

من نحن

نحن فريق مشرف على موقع تعليمي الكتروني
ونقدم كافة الخدمات والدورات التربوية والتنمية البشرية

عدد الزوار

0087547
Visit Today : 612
Visit Yesterday : 1044
Total Visit : 87547
Total Hits : 1706937

المشتريات

top
جميع الحقوق محفوظة  © فريق د. مجدي العطار 2017- 2020